مدونه ودالعكلي نيوز هابي
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 9 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو Ahmed Isam فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 5153 مساهمة في هذا المنتدى في 3562 موضوع
بحـث
 
 

نتائج البحث
 

 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» أكبر أزمة خطبة الجمعة د.عبدالحي يوسف 18 يناير2019
اليوم في 6:13 من طرف قسي وبس2

» رئيس هيئة علماء القضارف: لا يجب أن يُلاحق المتظاهرين إلى داخل الأحياء
أمس في 19:15 من طرف قسي وبس2

» السلطات تفرق احتجاجات في العاصمة الخرطوم
أمس في 19:14 من طرف قسي وبس2

» مصادر قللت من الخطوة.. تحركات بين شباب الاتحاديين للإطاحة بأحمد بلال
أمس في 19:13 من طرف قسي وبس2

» ما هي النصائح التي قدمها عبد الحي يوسف للبشير..؟ تعرف عليها في تفاصيل الخبر
أمس في 19:11 من طرف قسي وبس2

» شهادتي لله الهندي عزالدين حانت ساعة القرارسيدي الرئيس
أمس في 18:03 من طرف قسي وبس2

» عز الكلام أم وضاحإلى أين نمضي؟؟
أمس في 18:00 من طرف قسي وبس2

» الزعفوري: لم نتأهل بعد .. ونتيجة الذهاب غير كافية
الخميس 17 يناير 2019 - 10:22 من طرف قسي وبس2

» صحيفة رواندية تكتب عقب خسارة موكورا في ام درمان : )كم انت قاسي يا هلال(
الخميس 17 يناير 2019 - 10:21 من طرف قسي وبس2

» مهاجم المريخ يعود للخرطوم ويرفض عرضي ناديين جزائريين للتعاقد معه
الثلاثاء 15 يناير 2019 - 18:12 من طرف قسي وبس2


ﻟﻴﻨﺎ ﻳﻌﻘﻮﺏ : ﻣُﺼﻴﺒﺔ ﺍﻟﻮﺯﻳﺮ

اذهب الى الأسفل

ﻟﻴﻨﺎ ﻳﻌﻘﻮﺏ : ﻣُﺼﻴﺒﺔ ﺍﻟﻮﺯﻳﺮ

مُساهمة من طرف قسي وبس2 في الإثنين 2 أبريل 2018 - 16:03

ﻳﻮﻣﻴﺎً، ﻭﻷﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺧﻤﺴﺔ ﺃﻳﺎﻡ، ﺗﺼﻄﻒ ﺍﻟﻌﺮﺑﺎﺕ ﻭﺭﺍﺀ ﺑﻌﻀﻬﺎ ﺃﻣﺎﻡ ﻣﺤﻄﺎﺕ ﺍﻟﻮﻗﻮﺩ ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﺗُﻌﻄﻞ ﺍﻟﺤﺮﻛﺔ ﻭﺗُﻐﻠﻖ ﺍﻟﺸﺎﺭﻉ ..
ﻟﻢ ﻳﻜﻦ ﺍﻟﻤُﺤﺰﻥ ﺇﺿﺎﻋﺔ ﺳﺎﻋﺘﻴﻦ ﻭﺛﻼﺙ ﻓﻲ ﺻﻔﻮﻑ ﺍﻻﻧﺘﻈﺎﺭ، ﺇﻧﻤﺎ “ ﺍﻟﻤﺤﺼﻠﺔ ﺻﻔﺮ ” ﺍﻟﺘﻲ ﻳﺠﺪﻫﺎ ﺍﻟﻤﻮﺍﻃﻦ ﺣﻴﻨﻤﺎ ﻳﺴﻤﻊ ﻋﺎﻣﻞ ﺍﻟﻤﺤﻄﺔ ﻳﻘﻮﻝ “ ﻣﻌﻠﻴﺶ .. ﻛِﻤﻞ ﺍﻟﺒﻨﺰﻳﻦ ﻭﺍﻟﻠﻪ ..”
ﺍﻷﺯﻣﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﻻ ﺗُﺨﻄﺌﻬﺎ ﺍﻷﺑﺼﺎﺭ، ﻭﻻ ﺗﻨﻜﺮﻫﺎ ﺍﻷﻟﺴﻦ، ﻭﺗﺴﻤﻌﻬﺎ ﺍﻵﺫﺍﻥ، ﻭﺗﺪﺭﻛﻬﺎ ﻛﻞ ﺍﻟﺤﻮﺍﺱ، ﻫﻲ ﻏﻴﺮ ﻣﻮﺟﻮﺩﺓ ﺃﻭ ﻻ ﺗُﺮﻯ ﺇﻻ ﺑـ ‏( ﺗِﻠﺴﻜﻮﺏ ‏) ﻋﻨﺪ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﻤﺴﺌﻮﻟﻴﻦ !..
ﺑﻜﻞ ﺑﺴﺎﻃﺔ ﻳﻘﻮﻝ ﻭﺯﻳﺮ ﺍﻟﻨﻔﻂ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﺮﺣﻤﻦ ﻋﺜﻤﺎﻥ ﺃﻣﺲ ﻓﻲ ﺗﺼﺮﻳﺢ ﻟﻠﺰﻣﻴﻠﺔ ﺍﻟﺼﻴﺤﺔ : “ ﻻ ﺗﻮﺟﺪ ﺃﺯﻣﺔ ﻭﻗﻮﺩ !..”
ﻃﻴﺐ، “ ﺍﻟﺤﺎﺻﻞ ﺩﻩ ﺷﻨﻮ ﻳﺎ ﺳﻌﺎﺩﺓ ﺍﻟﻮﺯﻳﺮ ” ؟ !
ﻗﺒﻞ ﺭﻓﻊ ﺣﺎﺟﺐ ﺍﻟﺪﻫﺸﺔ، ﺃَﺣﺴﻨَّﺎ ﺍﻟﻈﻦ، ﻭﺍﻋﺘﻘﺪﻧﺎ ﺃﻥ ﺍﻟﻮﺯﻳﺮ ﺭﺑﻤﺎ ﺃﺭﺍﺩ ﺍﻟﻜﺸﻒ ﻋﻦ ﺃﺯﻣﺔ ﻣﺎ، ﺃﻇﻬﺮﺕ ﻟﻠﻨﺎﺱ ﻭﺟﻮﺩ ﺃﺯﻣﺔ ﻭﻗﻮﺩ، ﻭﻟﻜﻦ !..
ﻋﺜﻤﺎﻥ ﻳﺆﻛﺪ ﺃﻧﻬﻢ ﻳﻤﻠﻜﻮﻥ ﻛﻤﻴﺔ ﻛﺒﻴﺮﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﺒﻨﺰﻳﻦ ﺗُﻐﻄﻲ ﻛﻞ ﺃﻧﺤﺎﺀ ﺍﻟﺴﻮﺩﺍﻥ، ﻭﻳُﻌﺰﻱ ﻓﻲ ﺫﺍﺕ ﺍﻟﺘﺼﺮﻳﺢ ﺍﺭﺗﻔﺎﻉ ﺃﺳﻌﺎﺭﻩ ﻓﻲ ﺍﻟﻮﻻﻳﺎﺕ ﻟﺰﻳﺎﺩﺓ ﺃﺻﺤﺎﺏ ﺍﻟﺘﺮﺣﻴﻞ ﺗﻜﻠﻔﺔ ﺍﻟﻨﻘﻞ !..
ﻭﻳﻨﻔﻲ ﺍﻟﻮﺯﻳﺮ ﺃﻥ ﺗﻜﻮﻥ ﺻﻴﺎﻧﺔ ﻣﺼﻔﺎﺓ ﺍﻟﺠﻴﻠﻲ ﻟﻬﺎ ﺃﺛﺮ ﻓﻲ ﺗﻮﻓﻴﺮ ﻛﻤﻴﺎﺕ ﺍﻟﻮﻗﻮﺩ، ﺑﻞ ﻭﻳﻨﻔﻲ ﻭﺟﻮﺩ ﻣﺎﻓﻴﺎ ﺗﻘﻮﻡ ﺑﺸﺮﺍﺀ ﺍﻟﺒﻨﺰﻳﻦ ﻭﺗﺨﺰﻳﻨﻪ ﺣﺘﻰ ﺗﺤﺪﺙ ﻧﺪﺭﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻮﻕ، ﻭﻓﻲ ﺍﻟﻨﻬﺎﻳﺔ ﻳﺨﺘﺘﻢ ‏( ﻣﺎﻓﻲ ﺃﻱ ﺃﺯﻣﺔ ﻭﻗﻮﺩ ‏) !..
ﻣﺜﻞ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺘﺼﺮﻳﺤﺎﺕ ﺍﻟﻬﻼﻣﻴﺔ ﻭﻏﻴﺮ ﺍﻟﺪﻗﻴﻘﺔ، ﺗُﺴﺒﺐ ﺃﻣﺮﺍﺽ ﺍﻟﻀﻐﻂ ﻭﺍﻟﺴﻜﺮ، ﻭﺗﺮﻓﻊ ﻫﺮﻣﻮﻧﺎﺕ ﺍﻟﻐﻀﺐ، ﻭﺗُﻔﻘﺪ ﺍﻟﺜﻘﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﻤﺴﺌﻮﻟﻴﻦ، ﻭﺗُﺸﻌِﺮ ﺍﻟﻤﻮﺍﻃﻦ ﺃﻥ ﺃﻭﻻﺋﻚ ﺍﻟﻮﺯﺭﺍﺀ ﻓﻲ ﺑﺮﺝ ﻋﺎﺟﻲ، ﻳﻌﻴﺸﻮﻥ ﻓﻲ ﻛﻮﻛﺐ ﺁﺧﺮ ﻏﻴﺮ ﺍﻟﺬﻱ ﻧﻌﻴﺶ ﻓﻴﻪ ﻧﺤﻦ .
ﻛﻴﻒ ﻳﻘﻮﻝ ﺍﻟﻮﺯﻳﺮ “ ﻻ ﺗﻮﺟﺪ ﺃﺯﻣﺔ ﺑﻨﺰﻳﻦ ﻭﻭﻗﻮﺩ ” ؟ ..! ﻫﻞ ﻳﺴﻠﻚ ﺷﻮﺍﺭﻉ ﻏﻴﺮ ﺍﻟﺘﻲ ﻧﺴﻠﻜﻬﺎ ﺃﻡ ﻟﻠﻮﺯﺭﺍﺀ ﻣﺤﻄﺎﺕ ﻭﻗﻮﺩ ﺧﺎﺻﺔ ﻻ ﻧﻌﺮﻓﻬﺎ؟ !
ﻟﻴﺖ ﺍﻟﻮﺯﻳﺮ ﻗﺎﻝ “ ﻻ ﺃﻋﺮﻑ ﺳﺒﺐ ﺃﺯﻣﺔ ﺍﻟﻮﻗﻮﺩ، ﻷﻥ ﻛﻤﻴﺎﺗﻨﺎ ﺗﺴﻴﺮ ﺑﺎﻟﺼﻮﺭﺓ ﺍﻟﻤﻌﺘﺎﺩﺓ ﻭﺍﻟﻄﺒﻴﻌﻴﺔ ..” ﺣﻴﻨﻬﺎ ﺳﻴﻜﻮﻥ ﺣﺪﻳﺜﻪ ﻣﻘﺒﻮﻻً ﻭﻳﻔﺘﺢ ﺑﺎﺑﺎً ﻟﻠﺒﺤﺚ ﻭﺍﻟﺘﻘﺼﻲ ﻋﻦ ﺍﻟﻤﺘﺴﺒﺐ ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﻲ ﻟﻸﺯﻣﺔ، ﺧﺎﺻﺔً ﺑﻌﺪ ﻧﻔﻴﻪ ﺑﺼﻮﺭﺓ ﻗﺎﻃﻌﺔ، ﺃﻥ ﺗﻜﻮﻥ ﺻﻴﺎﻧﺔ ﻣﺼﻔﺎﺓ ﺍﻟﺠﻴﻠﻲ ﺳﺒﺒﺎً ﻓﻲ ﺣﺪﻭﺙ ﺃﺯﻣﺔ .
ﻟﻜﻦ ﻧﻔﻲ ﻣﺎ ﻫﻮ ﻭﺍﺿﺢ؛ ﺫﻛﺮﻧﻲ ﺑﻘﻮﻝ ﺍﻟﺸﺎﻋﺮ، ﺇﻥ ﻛُﻨﺖ ﻻ ﺗﺪﺭﻱ ﻓﺘﻠﻚ ﻣﺼﻴﺒﺔٌ ﻭﺇﻥ ﻛﻨﺖ ﺗﺪﺭﻱ ﻓﺎﻟﻤﺼﻴﺒﺔ ﺃﻋﻈﻢ !..
ﻟﻴﺖ ﺍﻟﻮﺯﻳﺮ ﻳﻄﻮﻑ ﺑﻨﻔﺴﻪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺤﻄﺎﺕ ﺻﺒﺎﺣﺎً ﺃﻭ ﻣﺴﺎﺀً ﻟﻴﺮﻯ ﺑﻌﻴﻨﻴﻪ ﻗﺒﻞ ﺃﻥ ﻳُﺼﺮﺡ، ﻓﻬﻮ ﻛﻤﺎ ﻳﺒﺪﻭ ﻻ ﻳﺜﻖ ﻓﻲ ﺍﻟﺘﻘﺎﺭﻳﺮ ﺍﻹﻋﻼﻣﻴﺔ ﺍﻵﺗﻴﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﺼﺤﻒ ﻭﺍﻟﻘﻨﻮﺍﺕ ﻭﺍﻟﻤﻮﺍﻗﻊ ﺍﻹﺧﺒﺎﺭﻳﺔ .
ﺳﻤﻌﺖ ﺃﻣﺲ ﺃﺣﺪﻫﻢ ﻳﻘﻮﻝ ﻟﻤﺠﻤﻮﻋﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺑﻌﺪ ﺃﻥ ﻗﺮﺃ ﺗﺼﺮﻳﺢ ﺍﻟﻮﺯﻳﺮ “ ﺩﻩ ﺍﻟﻜﻼﻡ ﺍﻟﺒﻀﻴِّﻖ ﺃﺧﻼﻗﻨﺎ ﺃﻛﺘﺮ ﻣﻦ ﺍﻷﺯﻣﺔ
avatar
قسي وبس2
Admin

عدد المساهمات : 5224
تاريخ التسجيل : 21/08/2016
العمر : 23

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://rahm.ahlamountada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Flag Counter